صورة الخبر
2/25/2021 6:04:11 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

أكد المهندس عبد الرؤوف الغيطي، رئيس جهاز مدينة الشروق ، أنه قرر نقل شارع مصر بالمدينة لمكان آخر، لافتا إلى أن المكان الجديد ، يبعد عن الشارع القديم حوالى 20 متر فقط . </br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/جهاز-الشروق-يقرر-نقل-شارع-مصر-لمكان-آخر/5221520" >جهاز الشروق يقرر نقل شارع مصر لمكان آخر</a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 5:13:53 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

كشف الدكتور وليد أبو حجر خبير التامين أن أكثر من 70% من أقساط سوق التأمين المصري تذهب لشركات معظمها فى أوروبا.</br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/خبير-تأمين-70-من-أقساط-التأمين-تذهب-لشركات-الإعادة-فى/5221280" >خبير تأمين: 70% من أقساط التأمين تذهب لشركات الإعادة فى الخارج</a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 4:04:05 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

تواصل غرفة التجارة الأمريكية بواشنطن تنظيم العديد من الفعاليات الهامة افتراضيا نظرا لاستمرار تداعيات جائحة كورونا على مختلف دول العالم، بحيث تقوم الغرفة بدورها الفعل فى دعم الاقتصاد والمستثمرين . </br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/الغرفة-الأمريكية-تناقش-المستقبل-المالى-وتحتفل-بقمة-الطيران-مارس-المقبل/5221471" >الغرفة الأمريكية تناقش المستقبل المالى وتحتفل بقمة الطيران مارس المقبل </a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 3:05:59 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

قالت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية فى تقرير لها ان اجمالى حجم الاستثمارات الحكومية لمحافظة المنوفبة للقطاع الإسكان وتطوير العشوائيات تبلع 2.8 مليار جنيه بنسبة 48,3%، </br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/التخطيط-2-8-مليار-جنيه-استثمارات-الحكومة-فى-قطاع-الاسكان/5221483" >التخطيط: 2.8 مليار جنيه استثمارات الحكومة فى قطاع الاسكان بمحافظة المنوفيه </a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 2:03:55 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

ثمن قانون الخدمة المدنية 81 لسنة 2016 حصول اي موظف على درجة علمية أعلى خلال مدة خدمته في الوظائف الحكومية للذلك شدد على مادة الحافز العلمي</br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/إزاى-تحصل-على-الحافز-العلمى-وفقا-لقانون-الخدمة-المدنية-فيديو/5221321" >إزاى تحصل على الحافز العلمى وفقا لقانون الخدمة المدنية.. فيديو</a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 1:14:09 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

بعد قيام الدولة ممثلة فى وزارة القوى العاملة، بتسليم 6864 وثيقة للتأمين التكافلى ضد الحوادث الشخصية، والتى تغطى الوفاة، والعجز الكلى المستديم، والجزئى، لصغار الصيادين، تنفيذاً لمبادرة "حياة كريمة".</br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/تعرف-على-تأمين-مراكب-الصيد-بعد-التأمين-على-صغار-الصيادين/5221527" >تعرف على تأمين مراكب الصيد بعد التأمين على صغار الصيادين</a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:47:52 AM   |   عربي 21 - اقتصاد دولي

<p>رفع الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا"، توقعات الخسائر النقدية لشركات الطيران العالمية خلال عام 2021 إلى 95 مليار دولار، وفق سيناريو متشائم، من 48 مليار دولار تقديرات سابقة.<br /> <br /> وأوضح الاتحاد في تقرير، الأربعاء، أنه رفع توقعات الخسارة النقدية للشركات بناء على عدة عوامل، أبرزها البداية الضعيفة لقطاع الطيران خلال عام 2021.<br /> <br /> وجاء في التقرير أن "النصف الأول من عام 2021 سيكون أسوأ مما كان متوقعًا في وقت سابق، وذلك لأن الحكومات شددت قيود السفر استجابة لمتغيرات كوفيد-19 الجديدة".<br /> <br /> وذكر التقرير أن الحجوزات الآجلة لفصل الصيف (تموز/يوليو – آب/ أغسطس) هي حاليًا أقل بنسبة 78 بالمئة من المستويات في شباط/فبراير 2019.<br /> <br /> وأفاد بأنه وفق سيناريو متفائل يتوقع رفع قيود السفر تدريجياً بمجرد تطعيم السكان الضعفاء في الاقتصادات المتقدمة، ولكن فقط في الوقت المناسب لتسهيل الطلب الفاتر خلال ذروة موسم السفر الصيفي في نصف الكرة الشمالي.&nbsp;<br /> <br /> وأشار إلى أنه في هذه الحالة سيكون الطلب في 2021 بنسبة 38 بالمئة من مستويات 2019، وستبلغ خسائر شركات الطيران النقدية نحو 75 مليار دولار على مدار العام.<br /> <br /> وشكلت أزمة كورونا تحديًا لصناعة الطيران، في مواجهة انخفاض الإيرادات بمقدار نصف تريليون دولار تقريبا، من 838 مليار دولار في 2019 إلى 328 مليار دولار في 2020.<br /> <br /> وتقدر خسائر شركات الطيران بنحو 118.5 مليار دولار خلال عام 2020، وسط توقعات باستمرار تأثر قطاع السفر حتى عام 2024، وفق تقديرات سابقة لـ"إياتا".</p> <p>&nbsp;</p> <p>&nbsp;</p> <iframe width="588" height="324" src="https://www.youtube.com/embed/0rZ40sFmCGU" frameborder="0" allow="accelerometer; autoplay; clipboard-write; encrypted-media; gyroscope; picture-in-picture"></iframe>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:17:13 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/ef/20/800_fe86be92c6.jpg" /> <p>احتفل صندوق التنمية الزراعية والبنك السعودي الفرنسي بإنجاز تحقيق أهداف اتفاقية الشراكة بين الطرفين المتمثلة بتقديم تسهيلات ائتمانية بقيمة تجاوزت 500 مليون ريال للمستفيدين من الشركات والمستثمرين خلال العام 2020م، وذلك بهدف دعم استراتيجية الأمن الغذائي بالمملكة عبر تمويل استيراد المنتجات والمستلزمات الزراعية، وكذلك قام الطرفان بتجديد الاتفاقية الخاصة ببرنامج التمويل بالشراكة بين الصندوق والمصارف والبنوك التجارية. ووقّع الاتفاقية مدير عام الصندوق منير بن فهد السهلي، والرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للبنك السعودي الفرنسي ريان بن محمد فايز، بحضور عدد من المسؤولين في الجانبين.</p> <p>وتهدف اتفاقية الشراكة إلى توفير منتجات تمويلية تلبي احتياجات القطاع الزراعي والإسهام في تحقيق الأمن الغذائي واستدامة الموارد الطبيعية بالمملكة، وذلك من خلال تقديم تسهيلات ائتمانية عن طريق البنك والمتمثلة في الحصول على قروض أو اعتمادات مستندية وإعادة تمويلها، وقد أسهمت الاتفاقية في زيادة حصة القطاع الزراعي من تمويل المصارف والبنوك التجارية وتعزيز مبادرات التطوير الزراعي عبر وسائل التمويل المستدام، الأمر الذي يمكن كل من الصندوق والبنك من الإسهام في تنمية القطاع الاقتصادي الزراعي، وتحقيق الشراكة المثالية بين القطاعين الحكومي والخاص في المملكة، التي تعد من الأهداف الاستراتيجية لرؤية المملكة 2030.</p> <p>ويسعى الصندوق من خلال هذه الاتفاقيات مع المصارف والبنوك التجارية إلى تعزيز دوره في الإسهام بتحقيق الأمن الغذائي من خلال تطبيق الاستراتيجية الزراعية عبر أفضل وسائل التمويل المستدام، والمساعدة والتيسير على عملاء الصندوق من الشركات والمستثمرين باستحداث خيارات جديدة للتمويل المقدم لهم، والحصول على التمويل والخدمات في مجال الاعتمادات المستندية والتسهيلات الائتمانية المقدمة من المصارف والبنوك التجارية.</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:16:04 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/62/fc/800_f0a51f483c.jpg" /> <p>برئاسة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أصدر مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة مساء أول من أمس، موافقته على ضم البرنامج الوطني لدعم إدارة المشروعات والتشغيل والصيانة في الجهات العامة إلى مركز تحقيق كفاءة الإنفاق، وتحويل المركز إلى هيئة باسم هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية، ليواصل استكمال المسيرتين الناجحتين لكل من برنامج مشروعات ومركز تحقيق كفاءة الإنفاق في تحقيق مُستهدفات الرؤية في مجال رفع كفاءة الإنفاق في الجهات الحكومية، والارتقاء بجودة المشروعات والأصول والمرافق، للوصول إلى حكومة فاعلة تتميز بكفاءة تخطيط وإدارة الإنفاق الرأسمالي والتشغيلي، وخدمات عالية الجودة للمواطنين، وبنية تحتية متطورة تدعم الازدهار الاقتصادي.</p> <p>وقد حدد التنظيم الذي وافق عليه مجلس الوزراء مهمّات هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية وكان من أبرزها:</p> <ul> <li><p>وضع السياسات والاستراتيجيات والخطط والبرامج والمعايير والأدلة ذات الصلة باختصاصات الهيئة بالتنسيق مع الجهات المعنية، ومتابعة تطبيقها.</p></li> <li><p>اقتراح الأنظمة ذات الصلة باختصاصات الهيئة، أو تعديل المعمول بها، والرفع عنها لاستكمال الإجراءات النظامية.</p></li> <li><p>دراسة تفاصيل الإنفاق والممارسات التشغيلية والرأسمالية المتعلقة به في الجهات الحكومية في التخطيط والتشغيل، وإبداء التوصيات حيالها، وتحديد فرص رفع كفاءة الإنفاق، والرفع عما يلزم.</p></li> <li><p>دراسة السياسات والخطط والاستراتيجيات للجهات الحكومية، ذات التأثير على الإنفاق وجودة المشروعات، واقتراح تعديل المعمول به منها، والرفع عنها.</p></li> <li><p>وضع المؤشرات ومعايير القياس ذات الصلة بكفاءة الإنفاق وإدارة المشاريع والمرافق، والأدوات والمنهجيات والأساليب التي تُسهم في تحقيقها.</p></li> <li><p>التنسيق مع الجهات الحكومية لتشكيل فرق عمل بداخلها، لرفع كفاءة الإنفاق، والارتقاء بجودة المشروعات والبرامج التشغيلية والمبادرات الحكومية.</p></li> </ul> <p>تعزيز الشفافية في الأداء الحكومي</p> <p>ويأتي ضم برنامج مشروعات إلى مركز تحقيق كفاءة الإنفاق وتحويل الأخير إلى هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية؛ بناءً على دراسة وتقييم المتطلبات الراهنة لتحقيق الفاعلية المستهدفة في الأداء الحكومي، والتي أخذت في الاعتبار التكامل الاستراتيجي القائم فعلياً خلال الأعوام الماضية بين مشروعات ومركز تحقيق كفاءة الإنفاق في مجالات تمكين الجهات الحكومية. إذ عمل الكيانان طوال الأعوام الماضية على تعزيز كفاءة الجهات الحكومية في التخطيط والاستخدام الأمثل للموارد بما يضمن عوائد اقتصادية واجتماعية وتنموية مُستدامة في المملكة. كما التقت الجهتان في مجال رسم السياسات وإعداد المنهجيات وتوحيد المعايير والإجراءات، ودعم المحتوى المحلي، وتعزيز الشفافية في الأداء الحكومي، وبناء المنظومات الإدارية المؤهلة لإدارة مشاريع ومرافق الدولة وإدارة المال العام، وفي سبيل ذلك عملت الجهتان على بناء القدرات البشرية العاملة في القطاع الحكومي ونقل وتوطين أفضل الممارسات العالمية. وبينما تكاملت أدوار مركز كفاءة الإنفاق وبرنامج مشروعات، فقد تميز كل منهما في أداء رسالته وتحقيق أهدافه في المستويات والقطاعات المستهدفة حتى صدور المرسوم الملكي القاضي بضمّ الجهتين، في قرار يُعد تتويجاً للمسيرة الناجحة لكل منهما، وتهيئة للانطلاق لأداء رسالة أوسع أثراً في تمكين الأجهزة الحكومية وتعزيز نُضجها وفاعليتها واستدامتها المالية.</p> <p>كفاءة التخطيط والإنفاق</p> <p>وسينعكس تحويل المركز إلى هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية إيجابياً على سائر الشراكات التي عقدت سابقاً مع مركز تحقيق كفاءة الإنفاق وبرنامج مشروعات. فقد بنى مركز تحقيق كفاءة الإنفاق شراكاتٍ واتفاقياتٍ واسعة مع العديد من الجهات بهدف إيجاد فرص كفاءة الإنفاق، والعمل على إعداد وتطوير محفظة الخطط الخمسية، والتعاون البحثي، والتدريب التعاوني، وستلتزم هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية بهذه الشراكات ومواصلة العمل مع الشركاء حسب الإطار المحدد في الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة سابقاً، وسوف يمنح وجود هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية زخماً أكبر لأعمال تمكين الجهات لا سيّما الكبرى منها التي ترتبط باتفاقيات مشتركة مع كل من مشروعات والمركز لمواصلة المسيرة نحو رفع كفاءة التخطيط والإنفاق.</p> <p>تعميق الشراكات وتوسعة نطاقها</p> <p>وبالمثل، ستلتزم هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية بالاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي وقعها برنامج مشروعات سابقاً في إطار تمكين الجهات العامة وزيادة وتيرة التعاون من أجل رفع كفاءتها في مجال إدارة المشاريع والأصول والمرافق، وزيادة فاعلية خطة التحول للجهات بما يتناسب مع احتياجاتها، ومواصلة السعي نحو رفع جودة البنية التحتية عبر إيجاد الـمُمَكّنات التي تكفل تحقيق الكفاءة والفعالية والحوكمة في أداء الجهات العامة. وسوف يسهم تكامل الأدوار داخل الكيان الجديد في استدامة نتائج تمكين الجهات التي أدت إلى رفع كفاءة وجودة تنفيذ مشاريع البنية التحتية في الجهات العامة وبناء ممكنات لإدارة أصول ومرافق فعالة ومستدامة في الجهات الحكومية، إذ سيكون من أول أولويات هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية الحفاظ على المنجزات التي تحققت ضمن هذه الشراكات ويسعى إلى البناء عليها.</p> <p>وفيما يتعلق بالشركاء الاستراتيجيين لمشروعات، يشكل إنشاء هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية فرصة لتعميق الشراكات وتوسعة نطاقها وتعظيم أثرها، إذ سيستمر العمل على تحسين البيئة التنظيمية في قطاع المشاريع الإنشائية والتشغيل والصيانة، وتوحيد جهود شركاء تحقيق كفاءة الانفاق، وإطلاق المزيد من المبادرات الإصلاحية والتطويرية تستهدف كافة القطاعات، كما أن للكيان الجديد أثر متوقع على سرعة سنّ واستحداث التشريعات اللازمة لتسريع تحقيق المستهدفات.</p> <p>الإدارة الكفء للأصول الثابتة والموارد المالية</p> <p>وفي هذه المناسبة، رفع الرئيس التنفيذي المكلّف لهيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية م. عبدالرزاق بن صبحي العوجان، أسمى آيات الشكر والتقدير لخادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، على صدور الأمر الملكي السامي بضم مشروعات إلى المركز، وتحويلهما إلى هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية والذي يعكس رعاية القيادة الدائمة للمواطنين ورؤيتها الطموحة إلى ازدهار حاضر المملكة ومُستقبلها. وأضاف العوجان: "إن ما نحظى به اليوم من دعم مستمر من قِبل القيادة الحكيمة يُهيء لنا كل السُّبُل لتحقيق مُستهدفات رؤية المملكة 2030، وفي مقدمتها تعزيز كفاءة التخطيط المالي والإنفاق الحكومي. يقع على عاتقنا اليوم أن نعمل مع شركائنا من الأجهزة الحكومية لتمكينهم من تحقيق أفضل مستويات الإدارة الكفء للأصول الثابتة والموارد المالية. لقد تقدمنا خطوات على هذا الصعيد بفضل العمل المتكامل الذي أنجز خلال الأعوام الماضية في برنامج مشروعات ومركز تحقيق كفاءة الإنفاق والشركاء من الجهات الحكومية؛ ويأتي هذا الضم في كيان واحد هو هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية اليوم ليعطينا دفعة جديدة ومُمَكّناتٍ أوسع لدعم الجهات الحكومية وتمكينها من التخطيط السليم وإدارة النفقات الرأسمالية والتشغيلية واستدامة البنى التحتية، لنضمن أن ما تستثمره الحكومة من موارد يصب في تحقيق عوائد اقتصادية واجتماعية مُستدامة وينعكس على فاعلية الحكومة وازدهار الاقتصاد الوطني. إننا نـَعِد شركاءنا من الجهات العامة والتنظيمية بالمزيد من الدعم والتمكين، ونتعهد أمام قيادتنا بمواصلة السعي الحثيث نحو تحقيق الأهداف التي أنشئ هذا الكيان من أجلها".</p> <p>الجدير بالذكر أن مسيرة تمكين الجهات العامة انطلقت مبكراً منذ عام 2015 مع تأسيس البرنامج الوطني لإدارة المشروعات والتشغيل والصيانة في الجهات العامة، ثم تأسيس نواة مركز تحقيق كفاءة الإنفاق عام 2016، وقد اكتسب عمل الجهتين زخماً أكبر في ظل رؤية المملكة 2030 التي رسمت معالم ومستهدفات واضحة، يقع عمل الجهتين في صلب برامجها، وفي مقدمتها تحقيق توازن الميزانية العامة، وتحسين الأداء الحكومي، عبر بناء شراكاتٍ واسعة النطاق مع الجهات الحكومية والانخراط معها في العملية التمكينية وبناء القدرات البشرية ونقل المعرفة وتوطين أفضل الممارسات العالمية، وواصلت الجهتان عملهما حتى إقرار ضمهما في هيئة كفاءة الإنفاق والمشروعات الحكومية.</p> <div class="image"><img src="/media/thumb/a9/b9/561_9e326c7f21.jpg"> م. عبدالرزاق العوجان </div>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:15:57 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/theme2/imgs/404.png" /> <p>كشف لقاء وزير وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية م. أحمد سليمان الراجحي، المنعقد مساء أمس عبر منصة "زوم"، عن تحركات تنظيمية جديدة لسوق العمل في المملكة، وذكر مشاركون في لقاء قادة الرأي الذي ضم نحو 35 كاتبا ومتخصصا في الجانب الاقتصادي والموارد البشرية لـ"الرياض"، أن الاجتماع أكد على أهمية سعودة قطاعات بسبة 100% وابتكار وظائف جديدة تماشيا مع رؤية المملكة 2030، ما يحسن من واقع سوق العمل للشباب والشابات السعوديات.</p> <p>وذكر الوزير عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بأن اللقاء يأتي امتداداً للقاءاتنا الدورية التي سعُدَ بلقاء عدد من الكُتاب في الصُحف السعودية، المُهتمين بمجال العمل والقطاع الخاص ومبادراته وأنظمته، مضيفا "استعرضنا استراتيجية سوق العمل واستمعنا لآرائهم ومقترحاتهم النيرة".</p> <p>وقال د. محمد دليم القحطاني الذي شارك في اللقاء: "إن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية تحمل منهجا جديدا يعالج الكثير من القضايا التي تهم الشباب والشابات في المملكة من طالبي العمل، ونحن مقبلون على مستقبل وظيفي مشرق عبر توفير الوظائف"، مضيفا "إن مثل هذه اللقاءات تخترق المستقبل لتغيير الواقع، وأمام الشبان والشابات في المملكة الكثير من الفرص، إذ تم مناقشة قطاعات عدة، منها أهمية استيعاب نحو 100 ألف وظيفة جديدة في قطاع الصحة بقسم التمريض والتمريض المعاون، وخفض معدلات البطالة وأن الوزارة مستعدة لها عبر توجه قوي جدا للقضاء عليها عبر توفير المزيد من الفرص الوظيفية في قطاعات عدة"، مقدما شكره للوزير على الدعوة والحضور شخصيا في المناقشات وقال: "لم نشعر أن هناك فكر الرجل الواحد بل فكر الفريق الواحد وكون الوزارة تحشد المختصين لبحث مشاكل معينة فهذا يعد منهجا جديدا يؤدي لنتائج طيبة".</p> <p>وأضاف "إننا نلمس أن هناك توجها جادا وجديدا ونحن أمام سنوات قادمة مزدهرة لتوليد الوظائف الحقيقية والقضاء على البطالة المقنعة، كما تم مناقشة الرؤى الجديدة بشأن تنظيم سوق العمل بما يشمل العامل الأجنبي الذي ستكون له فرص مساوية للسعودي ضمن منظومة العمل"، مشيرا إلى أن الوزير وعد بتكرار مثل هذه اللقاءات التي تجعل المواطنين شركاء في صنع الاستراتيجية التي تنهظ أكثر بسوق العمل في المملكة.وشدد د. القحطاني على أن الوزارة لديها نحو 60 مبادرة تم طرحها من شأنها أن تصب في الوظائف المستقبلية، وتابع "كمتخصص في الموارد البشرية يمكن القول أن تلك المبادرات ستنهض بسوق العمل السعودي وتجعله أكثر تقدما، وبخاصة بعد تحديد الحد الأدنى للأجور وهو 4000 ريال للمواطن السعودي، وهو قابل إلى الارتفاع مستقبلا". وأبان بأن تلك المبادرات والتوجه لدى الوزارة سيسهم في صنع حالة من احترام العمل وسيتم رفع قيمة العمل في نفوس الشباب والشابات، وتابع "سيتم خلق المزيد من الفرص الوظيفية".</p> <p>وعن محددات الإجراءات التي تكفل ارتفاع قيمة العمل قال: "تمت في الاجتماع توصيات مهمة، منها احترام قيمة العمل، احترام العقد المنصوص عليه وبنوده، انسجام قوانين وأنظمة وزارة العمل مع منظمة العمل الدولية في جنيف، تم ربط كل الوزارات في الوظائف مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بحيث يتم العلم عن أي فرصة وظيفية جديدة".</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:14:49 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/a3/fb/800_febda22312.jpg" /> <p>مثل تدشين البنك المركزي السعودي، نظام المدفوعات الفورية "سريع"، قيمة مضافة ونوعية لقدرات البنية التحتية الوطنية للمدفوعات، مواكباً رحلة التطوّر التي يشهدها قطاع المدفوعات الوطنية في المملكة منذ أكثر من ثلاثين عاماً، ويأتي ضمن سلسلة مبادرات يقودها البنك المركزي، للارتقاء بمنظومة المدفوعات الوطنية، وتطوير بنيتها التحتية لتحقيق الشمول المالي، إلى جانب أهميتها في دفع مسيرة التحوّل الرقمي في المملكة عبر زيادة حجم التعاملات المالية الإلكترونية.</p> <p>بدوره ذكر أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور حبيب الله التركستاني، أن ذلك ينعكس على مواكبة التطور التقني واستخدام التقنية المعلوماتية تماشيًا مع ثورة المعلومات التي يعيشها العالم بأكمله، كما أن تطوير العمل بين مختلف البنوك المحلية واستخدام التقنية المعلوماتية الحديثة لتسهيل تنفيذ العمليات المالية فيما بينها وبين البنوك الدولية، وربط العملاء ببعضهم، هو مواكبة حتمية للتقدم والتطور التقني في مجال نظم المعلومات، ولفت التركستاني، تطبيق مثل هذا الأمر بين البنوك المحلية، يدعم الاقتصاد الوطني من منطلق تشجيع الاقتصاد وتطويره، بحيث تكون هناك سهولة في التعامل بين الأطراف أصحاب العلاقة التجارية، باعتبار أن عامل الوقت الآن مهم جدًا، كون أن هذه التعاملات المالية تتم بصورة فورية، حيث يوفر ذلك الوقت والجهد ويشجع على المزيد من التعاملات البنكية في تحقيق المطلوب من التعاملات التجارية والاقتصادية، كما يساهم ذلك في سرعة تحريك عجلة الاقتصاد وزيادة الدورة الاقتصادية خلال العام الواحد، بحيث إنه يكون هناك نوع من الانتعاش الاقتصادي للقيام بالمزيد من الأعمال التجارية، والاستفادة من التقنية في تطوير مختلف الأعمال والتشجيع على الاستثمار، وأشار التركستاني، أن ذلك التحول أمر حتمي بعد جائحة كورونا، وذلك لسعي العالم بأكمله نحو التمسك في التقنية المعلوماتية وتسخير جميع الجهود والخدمات التي تقدمها الدول من خلال استخدام أحدث التقنيات في التعامل بينها وبالتعامل مع قطاع الأعمال.</p> <p>من جهته قال الرئيس التنفيذي لإحدى شركات التقنية المالية عبدالعزيز العدواني، أن إطلاق عمليات التحويل اللحظية بين مختلف الحسابات البنكية، سيساهم ذلك بشكل كبير في سهولة انتقال الأموال من الأفراد للشركات الاستثمارية والعكس كذلك، مما سيزيد من رغبة الأشخاص في إنفاق أموالهم بالعمليات الاستثمارية بشكل أكبر، وأشاد العدواني، بإطلاق تلك الخطوة، وتزامنها مع خطوة أخرى، وهي تخفيض التكلفة من 8 ريالات إلى نصف ريال للتحويلات المالية لأقل من 500 ريال، وريال واحد لأعلى من ذلك، ولا شك أن ذلك مُحفز أيضا لاستخدام الوسائل التقنية في مختلف عمليات الدفع، ولفت العدواني، بالسابق كانت عمليات التحويل بين مختلف البنوك تستغرق يوما واحدا كأقل تقدير، وخلال الأعياد والإجازات تتوقف العمليات لعدة أيام، وبالتالي كان الأشخاص يحتاطون لمثل ذلك بصرف "الكاش" لتسيير أعمالهم خلال فترات توقف عمل البنوك، ولكن الآن لن يحتاج أحد إلى ذلك وحمل "الكاش" أصبح لا مبرر له.</p> <p>وفي هذا الاتجاه قال مدير أعمال الشركات في أمازون ويب سيرفس أشرف فاروق المدهون، وجود واستعمال التقنيات الحديثة المتطورة هي ما جعلت هذا الأمر يتم بهذه السرعة، وذلك عمل جبار جدًا، وبلا شك لم يحدث ذلك إلا بوجود واستعمال التقنيات الحديثة وبأعلى معايير الأمان، وأشار المدهون، نحن الدولة الوحيدة في المنطقة التي تعمل بهذه التقنية المُطبقة الآن في البنوك السعودية، وذلك نتيجة وجود التقنيات والحلول والأنظمة والبنية التحتية التي ساعدت في سرعة التنفيذ، وأوضح المدهون، وجود بنية تحتية قوية ومتطورة سمحت لهذه الأنظمة بأن تتكامل مع بعضها، وذلك للوصول لهدف تنفيذ القرار بهذه السرعة وبتلك السهولة والأمان، حيث يُثبت ذلك قوة ومتانة بأنه لدينا بنية تحتية متطورة ومتقدمة عن الكثير من دول العالم بأكمله، وذكر المدهون، تعود أهمية تطبيق القرار لأمور مختلفة، حيث إن الوقت ثمين وسرعة إنجاز الأعمال بشكل أسرع هو إنتاجية أكبر.</p> <p>بدورها ذكرت وكيلة قسم السياحة والفندقة بجامعة أم القرى الدكتورة ريم الحسني، أن إطلاق نظام المدفوعات الجديد في المملكة له التأثير على جميع القطاعات في المملكة، كما يعتبر خطوة وقرارا هادفا لأبعد الحدود، وينعكس ذلك على قطاع السياحة والفندقة انعكاسًا إيجابيًا في كثير من التعاملات، حيث يعزز التنمية الاقتصادية التي بدورها ترتبط بزيادة فاعلية المعاملات المالية بين العميل والشركات السياحية أو الفنادق على وجه الخصوص، وأشارت الحسني، أنها من أروع الخطوات التي نراها في رؤية المملكة 2030 والتي تزداد وضوحًا في مثل هذه القرارات، وهي التوظيف التقني الحديث في البنوك السعودية الذي سينعش الاقتصاد الوطني ويمنع الركود ويسهّل التعاملات المالية ويدعم التحول إلى مجتمع أقل اعتمادًا على النقد الذي يأتي مواكبًا أيضًا لرؤية المملكة 2030، فمثل هذه الأنظمة الفعّالة تعتبر تطوّر للبنية التحتية للنظام المالي في المملكة، وتوطيد لعلاقات المستهلكين فيما بينهم، وكذلك زيادة فرص الاستثمار، كما سيؤثر ايجابًا على علاقة الشركات فيما بينها وبين الشركات وموظفيها.</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:14:05 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/ef/97/800_910ffeea66.jpg" /> <p>حقّقت المملكة، تقدُّمًا جديدًا للعام الثاني على التوالي في تقرير "المرأة.. أنشطة الأعمال والقانون 2021" الصادر عن مجموعة البنك الدولي، الذي يهدف إلى مُقارنة مستوى التمييز في الأنظمة بين الجنسين في مجال التنمية الاقتصادية وريادة الأعمال بين (190) دولة، حيث سجّلت المملكة 80 درجة من أصل 100، مُتقدّمة عن الدرجة التي حقّقتها في نتائج تقرير العام الماضي البالغة 70.6 درجة، لترتقي بترتيبها ضمن الدول المتصدرة على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.</p> <p>ووفقًا لتقرير البنك الدولي، فإن هذا الإنجاز الذي حققته المملكة يأتي تأكيدًا على قوة واستمرار زخم الإصلاحات التشريعية في الأنظمة واللوائح المرتبطة بالمرأة، إذ قامت المملكة بتحقيق المساواة بين الجنسين في مجالات التوظيف كافة، لتلبية احتياجات سوق العمل.</p> <p>وبحسب نتائج التقرير، فإن المملكة حققت الدرجة الكاملة التي تبلغ 100 في خمسة مؤشرات رئيسة من أصل ثمانية يقيسها التقرير وهي التنقل، والحصول على معاش التقاعد، وريادة الأعمال، وبيئة العمل، والحصول على الأجر، فيما حافظت على درجتها في الثلاثة مؤشرات الأخرى وهي الزواج، ورعاية الأطفال، والأصول والممتلكات، وتضع هذه النتائج المملكة في مصاف الاقتصادات المتقدمة التي لها عمق تاريخي في تنفيذ إصلاحات الأنظمة واللوائح المرتبطة بالمرأة.</p> <p>وأكّد وزير التجارة رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن هذا الإنجاز هو ثمرة الرعاية الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو وليّ عهده الأمين -حفظهما الله- في ظلّ المتابعة الشخصية لسمو ولي العهد للتحقق من تنفيذ الإصلاحات وسرعة الإنجاز.وأعرب عن شكره وتقديره للجهات الحكومية التي أسهمت في تنفيذ الإصلاحات التشريعية في الأنظمة واللوائح الهادفة إلى تعزيز دور المرأة في التنمية الاقتصادية، ورفع تنافسية المملكة إقليميًا وعالميًا، مؤكدًا أن رؤية المملكة 2030 أسهمت في دعم تنفيذ هذه الإصلاحات، إذ تؤكد الرؤية على أهمية رفع نسبة مُشاركة المرأة في سوق العمل من 22% إلى 30%. يذكر أن الإصلاحات الجديدة هي امتداد لسلسلة من إصلاحات الأنظمة واللوائح التنفيذية المرتبطة بتعزيز دور المرأة للمشاركة في التنمية الاقتصادية، ومن أبرزها عدم التمييز بين الجنسين فـي الحصول على خدمات التمويل وتأسيس وممارسة العمل التجاري، والمساواة في سن التقاعد بين الجنسين، ومنع التمييز بين الجنسين في الأجور والوظائف، ومنع فصل المرأة من العمل خلال فترة الحمل، وضمان استمرار دفع الرواتب خلال إجازة الوضع.</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:12:08 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/47/0e/800_8821f35590.jpg" /> <p>أكد عدد من رجال الأعمال بأن مسارعة الكيانات الاقتصادية والشركات الأجنبية التي لديها عقود حكومية بالمملكة ولا تتخذ منها مقرا إقليميا إلى الانتقال بشكل مبكر قبل الموعد المحدد لسريان القرار الحكومي بوقف التعامل معها ابتداء من بداية العام 2024 م، ستتيح لها الاستفادة من كثير المحفزات وأوجه الدعم التي تتوفر حاليا، كما سيكون لها دور مهم في التوفير وتقليص كلفة الانتقال أو تأسيس مركز جديد على تلك الشركات، على عكس تلك التي تتأخر أو تتقاعس إلى ما قبل ذلك التاريخ بقليل، مشيرين إلى أن المبادرين يحوزون دوما قصب السبق وينالون المكان المناسب دون مزاحمة كبيرة، خصوصا وأن وزير الاستثمار، خالد الفالح قد أكد مؤخرا "بأن محاولات نقل الشركات مقراتها إلى المملكة بصورة شكلية لن تنجح، كما أن الشركات التي ستنقل مقارها فعليا ستستفيد من حوافز عدة".</p> <p>وقال رجل الأعمال، علي حسين علي رضا، لـ "الرياض" معروف بصفة عامة لدينا كمستثمرين ورجال أعمال بأن المملكة تقدر دوما شركاءها وأعتقد بأن أي من الشركات الدولية التي ستستثمر أو سيكون لها تواجد مبكر سينظر لها من تلك الزاوية، خصوصا وأن المملكة عملت بشكل كبير في الآونة الأخيرة على تهيئة وتحسين الظروف وجعلها ملائمة ومناسبة لتواجد المستثمر، وذلك على جميع الأصعدة حتى بما يمس طريقة معيشة منتسبي الشركات والمؤسسات القادمة ولو أخذنا" قرار قيادة المرأة مثالا على ذلك لوجدنا أن كثيرا من أصحاب ومنتسبي تلك الشركات كانوا يرون صعوبة في المعيشة داخل المملكة إذ لا تستطيع زوجاتهم قيادة السيارات ويرون أيضا أن ذلك يزيد من تكاليف المعيشة إذ سيضطرون لاستخدام سائق وخلافه، وحاليا سمح للسيدات بقيادة السيارة" ذلك مثال بسيط على كثير من التحسينات والإعفاءات المسهلة لعمل المستثمر التي تمت وأظن بأن الشركات التي ستبادر سيكون لها تواجدها المأمول في أكبر أسواق المنطقة وسيمكنها متابعة عملها المفيد لها ولعملائها بالمملكة بشكل مباشر.</p> <p>بدوره قال عضو لجنة الاستثمار في غرفة تجارة مكة المكرمة،المهندس عبدالمنعم مصطفى الشنقيطي، إن وزير الاستثمار خالد الفالح أكد في لقاء إعلامي مؤخرا "بأن محاولات نقل الشركات مقراتها إلى المملكة بصورة شكلية لن تنجح، كما أن الشركات التي ستنقل مقارها فعليا ستستفيد من حوافز عدة" وهذا يدفعنا للتأكيد على أن الشركات والكيانات التي لديها عقود حكومية ولا يوجد لديها مقر إقليمي بالمملكة ستحظى بمحفزات قد تكون أقل مما سيتاح لها إن انتظرت حتى آخر اللحظات قبل موعد سريان القرار الجديد في 1 / 1/ 2024م.</p> <p>وأشار الشنقيطي، إلى أن التبكير بتأسيس مقر إقليمي بالمملكة سيفيد تلك النوعية من الشركات في أمور كثيرة منها توفير وتقليص المصاريف التي تكلفها عملية الانتقال والتي من المؤكد بأنها ستزداد كلما اقترب موعد سريان القرار، إضافة إلى أن التبكير في ذلك القرار الملزم سيمكن تلك الشركات من التعجيل بالعمل المباشر في بيئة عمل تنمو بشكل متسارع وفي مجتمع مختلف بشكل كامل عنه قبل سنوات قليلة.</p> <div class="image"><img src="/media/thumb/a2/28/561_2c2ac2629f.jpg"> علي حسين علي رضا </div> <div class="image"><img src="/media/thumb/f0/ef/561_d61ff1f653.jpg"> خالد الفالح </div>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:11:59 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/theme2/imgs/404.png" /> <p>أعلنت سلطنة عمان نجاحها في تصدير أول شحنة من المواد الغذائية إلى المملكة العربية السعودية بنظام النقل الدولي البري "التير" بتخفيض 30 % من الرسوم الجمركية واختصار 50 % من الوقت مقارنة بنظام النقل العادي.وذكرت وكالة الأنباء العمانية أمس الأربعاء أن ذلك يأتي تتويجا للجهود التي تبذلها مجموعة أسياد بالتعاون مع الإدارة العامة للجمارك في شرطة عُمان السلطانية لتسهيل التجارة عبر الحدود؛ وسعيا من المجموعة لتعزيز حركة التبادل التجاري بين السلطنة ودول العالم.وأشارت إلى أن ذلك يأتي أيضا في إطار تكامل منظومة سلاسل التوريد، ودعم تسويق السلطنة كمركز لوجيستي عالمي يقدم حلولا لوجستية متكاملة ومزايا تنافسية للعملاء. ويلعب القطاع اللوجيستي دورا محوريا في دعم القطاعات الاقتصادية الأخرى في السلطنة وتحقيق النمو للاقتصاد الوطني حيث تسعى أسياد عبر تفعيل نظام "التير" لدعم الصادرات العمانية للدول المجاورة، واختزال وقت وتكلفة التصدير، وتشجيع الصناعات العمانية للاستفادة من النظام وتصدير منتجاتها عبره مما يزيد تنافسيتها. وأصدرت "سنيار" أحد قطاعات مجموعة أسياد والضامن المحلي لنظام "التير" بالسلطنة أول دفتر لشحن البضائع بنظام النقل الدولي البري "التير" لشركة الأيادي الفضية الحديثة.وقال محمد بن سالم الغافري، مدير عام الخدمات المشتركة بـ"سنيار" إن نظام النقل الدولي البري "التير" يعد خطوة مهمة لدعم الصادرات العمانية، خاصة وأنّ النظام يرتبط مع 100 دولة في العالم، مما يعكس تكامل المنظومة اللوجيستية في السلطنة، منوّها إلى أن ذلك سيخدم الشركات في السلطنة لزيادة الصادرات والنشاط الاقتصادي مع الدول المجاورة.  من جانبه، قال محمد بن سعيد الجابري، مدير الخدمات اللوجيستية والمستودعات - الرسيل الصناعية - بشركة أريج للزيوت النباتية ومشتقاتها إن النظام يسهم في توفير وقت وتكلفة تصدير السلع والبضائع خاصة المواد الغذائية سريعة التلف كونها تمر بشكل سلس عبر المنافذ الحدودية، مما ينعكس على أسعار البضائع في السلطنة.</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:11:37 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/ff/1b/800_e52ed01fec.jpg" /> <p>حذر محمد الأطرش، مساعد المدير العام لقطاع الموارد البشرية بفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية، من "تخبيب العاملات" عبر إعطاء مزايا تغريهم للتنقل في قطاع الأعمال بمختلف أنواعه، لافتا إلى أن هذه القضايا ينظر لها القضاء الشرعي بعد اكتمال أركان القضية، محذرا كذلك في الوقت نفسه من الشكاوى الكيدية "بلاغ تغيب العاملة أو الموظفة" من قبل صاحبة العمل، مبينا أن هناك تبعات لتقديم البلاغ "الكيدي غير الصحيح" منها الغرامات المالية والإيقاف عن العمل لمدة سنة، مبينا أن شروط إلغاء بلاغ التغيب هي مرور سنة على البلاغ، والاختصاص المكاني، وعدم وجود طلب نقل خدمة، عدم وجود قضية مرفوعة ضد المنشأة قبل تشغيل بلاغ التغيب، وعدم وجود رواتب مستلمة بعد تسجيل بلاغ التغيب. </p> <p>وحذر الأطرش من أن أي تسوية بين الموظفة أو العاملة وصاحبة العمل بشأن إجازة الأمومة التي حددها المشرع بعشرة أسابيع لأن ذلك مخالف للنظام فمن حق الموظفة الحصول على إجازة أمومة براتب كامل دون مساومة أو إحضارها بديل أو خصم من مستحقاتها تحت أي ظرف. </p> <p>وتحدث الأطرش خلال حلقة نقاش نظمتها غرفة الشرقية ممثلة بلجنة المشاغل والمراكز النسائية أمس الأول، عن بعد، بعنوان "الأنظمة المستحدثة بوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية"، استعرضت أبرز الإجراءات وآليات العمل الخاصة بالتوجهات الجديدة لتنظيم سوق العمل، وأدارها رئيسة اللجنة شعاع الدحيلان.  </p> <p>وتناول الأطرش أهم وأبرز التحديات التي تواجه قطاع المشاغل والمراكز النسائية، حيث أكد أن قطاع الأعمال يتجاوب مع جميع المتغيرات الحاصلة لتنظيم سوق العمل، مشيرا إلى الإيجابية التي يتميز بها قطاع الأعمال في التعاطي مع المتغيرات وإبداء الرأي والمشورة فيها وأيضا المشاركة في إيجاد الحلول، لافتا إلى أن قطاع الأعمال لديه تجربة طويلة في سوق العمل وثرية في المعلومات التي يتشارك بها معنا. </p> <p>وكشف عن توجه لدراسة العقود بين صاحبة الصالونات والمشاغل النسائية والخياطة والمصممات السعوديات سواء في المكياج أو غيرها في قطاع التجميل والتزيين للمشاركة "بالنسبة أو تأجير الكرسي" وتكيفها بشكل قانوني بعد عقد لقاءات مستقبلاً مع سيدات العمال وصاحبات الصالونات والمشاغل والخياطة النسائية في المنطقة الشرقية بهدف تفادي المخالفات والرفع بها لصاحب الصلاحية للبت فيها. </p> <p>وطمأن الأطرش سيدات الأعمال في قطاع التزيين من تخوفهم لقرب تطبيق إلغاء نظام الكفالة، حيث قال إن مبادرة (تحسين العلاقة التعاقدية) تم دراستها من عدة وزارات منها "وزارة الموارد البشرية والعدل والداخلية والمركز الوطني، وسيتم الإعلان عن إجابات على أغلب الأسئلة الشائعة التي تدور في أذهان أصحاب الأعمال على موقع الوزارة قريباً.  من جهتها أثنت شعاع الدحيلان على تجاوب المسؤولين والمختصين في فرع الوزارة مع استفسارات المستثمرات في القطاع، مبينة أن الوزارة تسعى بالشراكة مع قطاع المشاغل إلى معالجة العديد من التحديات التي تواجههم، ومحاولة إيجاد الحلول المناسبة والمنطقية لجميع مشاكله سواء ما يتعلق بالإجراءات أو آلية العمل، لافتة إلى أن اللقاء بحث نقاطا مختلفة، منها فترة تجربة الموظفة وتدريبها على متطلبات العمل، وآليات التعاطي مع الشكاوى، بالإضافة إلى أهمية تعزيز ثقافة العمل لدى الجميع.</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:10:14 AM   |   الرياض السعوديه - اقتصاد

<img src="http://www.alriyadh.com/media/thumb/83/1a/800_fb83180e1c.jpg" /> <p>و»سّعت تركيا»، عدائها لدول المنطقة، بعدما عرضت قناة TGRT التركية خريطة لمناطق النفوذ التركي بحلول عام 2050، و»تشمل سورية والعراق والأردن ومصر وليبيا ودول الخليج، مايؤكد جنون الحكومة التركية وأطماعها وعدوانيتها، التي انبرا لها السعوديون.. وأمام تلك العدوانية، انطلقت «الحملة الشعبية في المملكة لمقاطعة تركيا ومنتجاتها،» ومضى على انطلاق الحملة الشعبية المباركة لمقاطعة المنتجات التركية نحو أربعة أشهر، تفاعلت خلالها العديد من الشركات والمتاجر والأسواق، وأكد بعضها عبر بيانات رسمية أنها ستقوم بتصريف البضائع التركية المتوفرة بالمخازن والمستودعات لحين انتهاء الكمية».</p> <p>وتابع بيان الحملة، «دخلت الحملة الشعبية منعطفا مهما لن يكون فيه مقبولا على الإطلاق استمرار أي متجر في عرض وبيع أي منتج تركي تحت أي ذريعة كانت»، حيث اعتبر مروجو الحملة أن «الفترة الماضية كانت كافية لتصريف البضائع التركية ووقف التعامل الكامل مع أي منتج أو مستورد تركي نهائيا وصولا لهدف الحملة الرئيس» المتمثل في الشعار «صفر تعامل مع تركيا».</p> <p>وفي تطوّر آخر، كشفت بيانات رسمية وفقا للهيئة العامة للإحصاء، تراجع واردات السعودية من تركيا إلى مستوى قياسي متدن، وبحسب تلك البيانات، انخفضت الواردات من تركيا إلى 50.6 مليون ريال (13.49 مليون دولار) في ديسمبر، وقد انخفضت من 182.2 مليون ريال في نوفمبر، و1.06 مليار ريال في ديسمبر 2019.</p> <p>وبلغت الصادرات السعودية خلال 2018، بحسب الهيئة، 12.739 مليون ريال (قرابة الـ3 ملايين دولار) واحتلت تركيا المرتبة التاسعة عشرة من بين الدول المستقبلة الصادرات السعودية، وكانت هذه السلع منتجات معدنية وكيماوية وعضوية والحديد الصلب، وفي حين بلغت قيمة واردات المملكة خلال 2018 قرابة 10.036 ملايين ريال (قرابة 2.67 مليون دولار) لتمثل 2% من إجمالي قيمة واردات السعودية، إذ احتلت المرتبة الحادية عشرة من بين الدول، التي تستورد منها الدولة العربية، وكان أهم السلع، التبغ والسجاد وأجهزة ومعدات كهربائية وأجزاؤها، وآلات وأدوات آلية وأجزاؤها، وأثاث ومبان مصنعة.</p> <p>وفي هذا الشأن، طالب رئيس الغرفة التجارية الصناعية في الرياض عجلان العجلان، التجار والمواطنين والمستثمرين بمقاطعة المنتجات التركية، سواء على مستوى الاستيراد أو الاستثمار أو السياحة، نتيجة ما وصفه بـ»السياسات المعادية السعودية» التي تنتهجها الإدارة التركية.</p> <p>إلى ذلك، تعاني تركيا أزمة مالية ونقدية حادة منذ أغسطس (آب) 2018، دفعت بأسعار الصرف إلى مستويات متدنية بالنسبة إلى الليرة التركية، وسط تذبذب في وفرة النقد الأجنبي في الأسواق الرسمية، وبحسب أحد الوكالات، فإن الليرة التركية خسرت ما يزيد على 21%، من قيمتها هذا العام، لتصبح ثاني أسوأ عملة أداء في الأسواق الناشئة بعد الريال البرازيلي، وافتتحت الليرة التركية العام الحالي 2020 عند سعر 5.95 ليرات لكل دولار، ثم تراجعت في فبراير (شباط) إلى 5.98 ليرات لكل دولار، ثم في مارس (آذار) إلى 6.17 ليرات لكل دولار، ثم عاودت الليرة الارتفاع في يونيو (حزيران) إلى 6.80 ليرات لكل دولار، ثم هبطت في يوليو (تموز) إلى 6.84 ليرات، وفي سبتمبر (أيلول) إلى 7.37 ليرات لكل دولار.</p>

المزيد ...
صورة الخبر
2/25/2021 12:03:45 AM   |   اليوم السابع _ اقتصاد

وجه رئيس الجمهورية، الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولى، بمد فترة صرف منحة العمالة غير المنتظمة لمدة 3 شهور أخرى تخفيفاً عن أصحاب هذه الفئة الأضرار المادية بسبب فيروس كورونا المستجد. </br> المصدر:اليوم السابع</br><a href="https://www.youm7.com/story/2021/2/25/كل-ما-تريد-معرفته-عن-صرف-منحة-العمالة-غير-المنتظمة/5221411" >كل ما تريد معرفته عن صرف منحة العمالة غير المنتظمة </a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/24/2021 11:25:29 PM   |   الموجز اقتصادي

الموجز ذكرت وسائل إعلام أن عملة "بيتكوين" الرقمية المشفرة ارتفعت مرة أخرى فوق مستوى 50 ألف دولار، اليوم الأربعاء، بعد عمليات بيع قاسية تعرضت لها...<a href="/news/economy/2021/02/24/2056539" class="more-link">اقرأ المزيد</a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/24/2021 11:25:17 PM   |   الموجز اقتصاد

الموجز أعلن الديوان الملكي السعودي، اليوم الأربعاء، أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خضع صباح اليوم لعملية جراحية "تكللت بالنجاح"، وقد غادر من...<a href="/news/politics/2021/02/24/2056541" class="more-link">اقرأ المزيد</a>

المزيد ...
صورة الخبر
2/24/2021 11:25:17 PM   |   الموجز اقتصاد

الموجز أعلن البيت الأبيض الأربعاء، أن الولايات المتحدة لديها علاقة منذ زمن طويل مع السعودية. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، إنه "عندما...<a href="/news/politics/2021/02/24/2056535" class="more-link">اقرأ المزيد</a>

المزيد ...